أحداث القدس تعيد الالتفات لأولوية علوم بيت المقدس

يونيو 17, 2021

حضور zoom

دورة لملتقى القدس تحت شعار “الشيخ جراح.. للصورة بقية

تزامناً مع ما يجري من عدوان ممنهج في المسجد الأقصى، وما يحدث من انتزاع عقارات في حي الشيخ جراح و سلوان وغيرها من أحياء القدس، أطلق ملتقى القدس الثقافي دورة علوم بيت المقدس- المستوى العام الأربعاء 16\6\2021 عن بعد بحضور 350 مشارك.

دورة علوم بيت المقدس، التي تعقد تحت شعار “صمود حي الشيخ جراح للصورة بقية”، هي دورة معرفية رافعة للوعي في علوم بيت المقدس تساعد في فهم ما يحدث في القدس اليوم من خلال التعرف على تاريخ وواقع  المسجد الأقصى ومدينة القدس.

وقد انضم المشاركون من مختلف أنحاء العالم من أكثر من 15 دولة شملت الأردن و الجزائر والمغرب والنمسا وألمانيا والبحرين والإمارات العربية المتحدة والممكلة العربية السعودية وفلسطين وتركيا ولبنان و الكويت والسودان ولبنان، وقد رحب بهذا التنوع د. محمد البزور رئيس الهيئة الإدارية للملتقى، وعبر عن سعادته بوجود هذا العدد من المهتمين على اختلاف جنسياتهم، ما يحيي شعور الأمة فينا.
ورافق هذا التنوع في البلدان تنوعاً في التخصصات العلمية، و الفئات العمرية، مع رجحان كفة   الشباب في الحضور.

ولم يتوقف هذا التنوع على المشاركين، بل شمل المحاضرين، ليقرب التعليم عن بعد من كان بعيداً، فتصبح الدورة أكثر ثراء وغنى؛ حيث سيحاضر في محور المفاهيم المتعلقة بالرؤية الإسلامية في القدس والمسجد الأقصى المبارك  د. خالد العويسي من جامعة أنقرة للعلوم الاجتماعية في تركيا كما سيصحبنا بعدها الدكتور خالد في رحلة عبر تاريخ القدس مرتكزة على تنقيح الروايات وعلم الآثار.  ويشارك من الأردن عدد من المحاضرين المتخصصين؛ إذ يتطرق أ. هشام عيسى لنظرة العقيدتين المسيحية واليهودية إلى القدس، ويتناول موضوع التهويد و يعرض فيه لجزء مهم وخطير من واقع المسجد الأقصى المبارك والقدس اليوم مسلطاً الضوء على ما يحدث في حي الشيخ جراح وارتباط أحداثه بالتهويد وحرب الجغرافيا والسكان.  فيما يقدم أ. أحمد الشيوخي نشأة الصهيونية وتحولها من فكرة إلى دولة، وتتناول د. علا المصري موضوع القدس والمملكة الأردنية الهاشمية؛ طبيعة العلاقة، ونشأتها، وانعكاسها على الصراع اليوم.

وقد بدأت الجلسة الأولى بتهيئة المشاركين بتعريفهم بمفردات الدورة، وتعليماتها، والآليات المختلفة لتفعيل عملية التعلم، لتكون بناءة من خلال أساليب تشمل المحاضرات، وطرح الأسئلة، والنقاش، والمداخلات، حرص فيها المنظمون في ملتقى القدس على توظيف التقنية لتيسير عملية التعلم، كما شملت التهيئة تيسيراً لاستخدام التقنية، بحيث يُمكَّن المشاركون من الأدوات الموجودة في تطبيق زوم  (zoom) ومنصة ملتقى القدس الثقافي الإلكترونية.

وتمتد الدورة 9 أيام، يتعلم فيها المشاركون عن المفاهيم والتاريخ والعقائد والواقع والمستقبل، في 27 ساعة تدريبية، يحصل المشارك في نهايتها على شهادة تؤهله للمستوى القادم من البرنامج التدريبي لملتقى القدس الثقافي.

ويذكر أن هذه الدورة تعقد على الأرض في الأردن منذ 2008، وطورها ملتقى القدس لتطرح عن بعد في 2020،  أصدر قبلها منهاجاً خاصاً بالدورة تحت  إشراف مختصين حمل عنوان “العالم في مدينة… القدس كما لم تعرفها من قبل”.

Pin It on Pinterest

Share This

Share This

Share this post with your friends!